ما هو نظام التشغيل ويندوز (أنظمة تشغيل Microsoft Windows)، نتميز اليوم بتطور تكنولوجي ضخم ولا يخفى على أحد منا أن اختراع الحاسبات كان نقلة نوعية في هذا المجال. الجدير بالذكر أن تشارلز باباج هو مخترع ما يعتبر “أول كمبيوتر آلي عام 1822” واستطاعت هذه الآلة إجراء عمليات حسابية وطباعة النتائج على الورق. لكن أجهزة الكمبيوتر اليوم لها شكل مختلف وميزات لا حصر لها. بشكل عام، هناك ثلاثة أنظمة تشغيل رئيسية: Windows و Linux و Macintosh، Windows هو النظام الأكثر شيوعًا، حيث تشير الإحصائيات إلى أن حوالي 90٪ من أجهزة الكمبيوتر تعمل بنظام Windows. ولكن ما هو؟ كيف بدأت؟ وما هي خصائصه؟ سنتعرف في هذا المقال على إجابات لهذه الأسئلة، ابقوا معنا.

ما هو نظام التشغيل ويندوز

Windows هو نظام تشغيل رسومي طورته شركة Microsoft Corporation. يمكنه حفظ الملفات وتشغيل البرامج ومشاهدة مقاطع الفيديو والاتصال بالإنترنت وغير ذلك الكثير. قد يعتقد البعض أنه يعمل فقط على أجهزة الكمبيوتر، لكن هذا الاعتقاد خاطئ لأنه يعمل على الهواتف المحمولة (حتى بضع سنوات على الأقل) والخوادم، وهناك إصدار لمنصة ألعاب Xbox.

الإصدار الأول من Windows

أصدرت Microsoft الإصدار الأول من Windows في منتصف الثمانينيات، لكنه لم يكن نظامًا كاملاً في ذلك الوقت، ولكنه بالأحرى امتداد لنظام MS-DOS من Microsoft. منذ ذلك الحين قامت Microsoft بتطوير وتحسين نظامها لتتجاوز جميع الأنظمة الأخرى. حاليًا، أحدث إصدار من Windows للكمبيوتر الشخصي هو Windows 10 وأحدث إصدار للهواتف المحمولة هو Windows Phone 10.

إصدارات أنظمة تشغيل Windows من البداية

قامت شركة مايكروسفت بإصدار العديد من أنظمة التشغيل ويندوز، وهذه الإصدارات من البداية حتى عام 2020:

  • نظام التشغيل Windows 1
  • نظام التشغيل Windows 2
  • نظام التشغيل Windows 3
  • ويندوز 3.1
  • نظام التشغيل Windows 95
  • نظام التشغيل Windows 98
  • نظام التشغيل Windows ME
  • نظام التشغيل Windows 2000
  • ويندوز إكس بي
  • نظام التشغيل Windows Vista
  • نظام التشغيل Windows 8.1
  • نظام التشغيل Windows 10

خصائص ومميزات الويندوز

توفر أنظمة Windows، تحديثات مستمرة، ومتطورة ولها العديد من المميزات والخائص منها:

  • تدعم أنظمة Windows جميع أنواع الأجهزة الصلبة: كما ذكرنا سابقًا، 95٪ من مستخدمي الكمبيوتر هم من مستخدمي Windows، لذا فإن جميع الشركات المصنعة للأجهزة تصدر برامج تشغيل لنظام Windows.
  • نظام التشغيل Windows سهل الاستخدام: تحتوي جميع إصدارات Windows على العديد من الميزات، لذا فإن التبديل من إصدار إلى آخر يعد عملية سهلة لجميع المستخدمين، سواء أكانوا متمرسين تقنيًا أم لا. أنظمة لينوكس وماك.
  • تدعم أنظمة الويندوز الكثير من البرامج: أنظمة Windows هي المنصة المثالية لمطوري الألعاب ومطوري البرامج، ونظرًا للعدد الكبير من مستخدمي Windows، فإن مطوري البرامج والألعاب يطورون ألعابًا وبرامج مناسبة لأنظمة Windows.
  • الويندوز هو أفضل بيئة لمحبي ألعاب الفيديو: معظم الألعاب المشهورة وغير المشهورة متوفرة بصيغة نظام تشغيل ويندوز، وعلى الرغم من وجود بعض الإصدارات التي تعمل على أنظمة يونيكس وماك، فلا توجد مقارنة بين ويندوز وأي منها نظام آخر في هذا المجال.
  • يمكن لأنظمة Windows التعرف على القرص الصلب تلقائيًا وبسرعة وسهولة (مثل الماوس ولوحة المفاتيح ومقبض المقبض والكاميرا)، لذلك يحتاج المستخدم فقط إلى توصيل ما يريد دون الحاجة إلى تثبيته يدويًا.
  • يدعم Windows 10 شاشة اللمس: تم تصميم هذا الإصدار من الواجهة ليكون مناسبًا لجميع أنواع الأجهزة.
  • توفر أنظمة Windows، وخاصة Windows 10، تحديثات مستمرة، سواء للأمان أو للترقيات للواجهات أو دعم الأداء أو استكشاف الثغرات الأمنية.

عيوب نظام الويندوز

هناك العديد من العيوب في إصدارات وتحديثات ويندوز، ومن هذه الغيوب:

  • Windows أكثر عرضة لهجمات الفيروسات والقرصنة: غالبًا ما يتمتع المتسللون بسهولة الوصول إلى أنظمة Windows، لذلك تعتمد أنظمة Windows بالكامل على برامج مخصصة لمكافحة الفيروسات ومكافحة الفيروسات، وتتطلب برامج مكافحة الفيروسات الأكثر شيوعًا اشتراكًا شهريًا. بالإضافة إلى ذلك، يجب على المستخدمين تحديث أنظمتهم من أجل حماية بياناتهم من الفيروسات الجديدة.
  • ليست كل البرامج متاحة مجانًا كما هو الحال في أنظمة Linux: البرامج الأكثر شيوعًا، سواء كانت ألعابًا أو برامج تصميم رسومية (مثل Photoshop و Adobe Premiere)، وبرامج معالجة الكلمات (مثل Microsoft Office) وغير ذلك، غير متوفرة.برمجيات مجانية.
  • تكلفة أنظمة Windows مرتفعة: في حين أن أنظمة Linux مفتوحة المصدر ومجانية تمامًا، فإن تكلفة أنظمة Windows مرتفعة ولا يمكن لأي شخص استخدام Windows مجانًا بشكل قانوني.
  • بطء الأداء ومشكلات إعادة التشغيل: إذا كنت من مستخدمي Windows، فقد لاحظت أنه سيتعين عليك إعادة تشغيل الكمبيوتر إذا كان الأداء بطيئًا وإذا كنت تقوم بتشغيل أكثر من برنامج واحد في وقت واحد، فإن أداء الكمبيوتر يصبح بطيئًا بشكل ملحوظ .
  • تستهلك أنظمة Windows الكثير من الموارد: يحتاج مستخدمو نظام التشغيل Windows إلى كمية كبيرة من ذاكرة الوصول العشوائي، وكمية كبيرة من مساحة القرص الصلب، وبطاقة رسومات جيدة بسبب الاستهلاك المرتفع لموارد Windows.

وإلى هنا توصلنا إلى نهاية هذا المقال الذي تعرفنا فيه على العديد من المعلومات المهمة حول ما هو نظام التشغيل ويندوز (أنظمة تشغيل Microsoft Windows)، كما وذكرنا لكم ما هو نظام التشغيل ويندوز، وعرضنا لكم الإصدار الأول من Windows ، كما وذكرنا لكم أيضاً إصدارات أنظمة تشغيل Windows من البداية، وما هي خصائص ومميزات الويندوز، وعيوب نظام الويندوز، وغيرها من المعلومات التي تعرفنا عليها.